منتدى عصر النهاية

منهجنا الكتاب و السنة و نهتم بأشراط الساعة


رؤية الخلافة في الأردن

شاطر

أبو طيب المهاجر
المشرف العام

عدد المساهمات : 1402
تاريخ التسجيل : 17/01/2014

رؤية الخلافة في الأردن

مُساهمة من طرف أبو طيب المهاجر في الخميس ديسمبر 22, 2016 12:23 am

السلام عليكم و رحمة الله،

الرؤية طرحت علي في 14 يوليو و تم تعبيرها في نفس اليوم أي قبل أحداث الكرك،

رؤية الخلافة في الاردن،

اخي رأيت في منامي خريطة الاردن و كان الجانب منها عل حدود سوريا و العراق لونه اسود فاتح و كأنه اصبح تحت سلطان الخلافة
أتاني في المنام ان هذا تقدم للدوله
تقريبا ثلث الاردن
و رأيت هذا الثلث وكأنه صحراء فيها واحة خضراء و بحيرة ماء يحيطها نخيل و كانت جميله جدا جدا
حتى اني بدأت اصورها بالهاتف و قلت في نفسي ..
دام هذه الارض اصبحت للدولة اذن اصبح بإمكاننا انا و اهلي المجيء الى هنا و التنزه
و بعد قليل رأيت هذه الواحد و رقعة العشب الاخضر يتسع حولها حتى اصبحت سهل كبير كله عشب اخضر بدل ما كانت صحراء
و كنت أمشي فيها بين العشب الاخضر قرب الواحة
انتهى

تعبير بيع لله،


و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته،

الرؤية واضحة أن الأردن من بين أهداف دولة الخلافة القريبة زمنيا و ليس ببعيد أن نرى غزوات متتالية مستقبلا على الحدود و لكن الرؤية مبشرة بفرض الخلافة سيطرتها على الجزء من الاردن و الحكم فيه بشرع الله سبحان الله! و سيكون تقدم الدولة بالتدريج كما جاء في الرؤية و سينعم المسلمين بحكم عادل و يفرحون به و ايضا ستنعمون انت و اهلك بشرع الله و توصل صوتك الى الناس و ما تراه من خير عبر النت.. و الله اعلم

عرضت علي رؤى عن خطط الخلافة المستقبلية مبشرة و لم أنشرها لعل في ذلك خير و لكي تتم مباغتة الاعداء في بلدان اخرى اما نشري لمثل هذه الرؤية فللتبشير و ايضا لأن الدولة لم تخفي استهدافها للاردن في عملياتها الاخيرة و ليس فيها ما يخبر عن تحركاتها و الله من وراء القصد.


_________________
بسم الله الرحمن الرحيم
( إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويقتلون وعدا عليه حقا في التوراة والإنجيل والقرآن ومن أوفى بعهده من الله فاستبشروا ببيعكم الذي بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم ( 111 ) ) سورة التوبة

https://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=LVOAwQOU_7k

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس فبراير 23, 2017 9:28 am